شركة عراقية تطلق تطبيق “تكسي ريم” خدمة التكسي الذكي في العراق

بعد ان استحوذت الشركات الاجنبية على خدمات النقل عبر تطبيقات الهاتف النقال، اعلنت شركة عراقية ناشئة في خطوة متميزة ورائدة على مستوى برمجة تطبيقات الهاتف النقال، عن اطلاق تطبيق للتكسي الذكي في العراق.

واعلنت شركة الغلوان للبرمجة وحلول الاتصالات عن اطلاق تطبيق “تكسي ريم” في العاصمة بغداد كخطوة اولى، على ان يتم التوسع نحو بقية المحافظات العراقية في مراحل متتالية وفق خطة زمنية مدروسة وضعتها الشركة لذلك الامر.

المدير التنفيذي لشركة الغلوان “عبد العليم حميد” قال في معرض حديثه عن التطبيق الجديد: رغم كثرة التطبيقات التي تعالج خدمة التكسي الذكي والمتوفرة في متاجر الهواتف الذكية، لكن القليل منها من يقدم افكار متميزة ومعالجات غير تقليدية تتناسب مع طبيعة ومتطلبات السوق العراقي، من هنا جاءت فكرة تقديم تطبيق ريادي للمستخدم العراقي يمتاز بالسهولة ومرونة الاستخدام.

وأكد عبد العليم ان تطبيق “تكسي ريم” تم تصميمه وبرمجته بأيد عراقية شابة بالكامل على عكس بقية التطبيقات، الامر الذي يجعله تطبيق عراقي متوافق مع متطلبات المجتمع العراقي وحاجة السوق اضافة الى توفير فرص عمل للشباب، في خطوة تساهم بالحد من البطالة ودعم الشباب العراقي بتوفير العديد من فرص العمل لهم.

واشار الى ان تطبيق (تكسي ريم) يعد الوسيلة الاسهل لاختيار سيارات الأجرة لما يتضمنه من مميزات تساعد على استخدامه دون اية تعقيدات، حيث يمكن للمستخدم ان يحصل على طلباته بضغطة زر واحدة فقط الامر الذي يجعل من تطبيق رائدا في مجاله الذي بدأ ينتشر في العالم.

واوضح ان اهم ما يميز تطبيق (تكسي ريم)، هو البساطة في التصميم، والدقة في البرمجة، والقدرة العالية على تنظيم العلاقة بين اصحاب المركبات من جانب والمستخدمين من الذين يبحثون عن مركبات الاجرة من جانب اخر.
كما ان التطبيق يتضمن محرك سريع للبحث عن المناطق والشوارع والمدن والاماكن التي يرغب المستخدم الوصول اليها، وكذلك يعطي العميل حرية اختيار نوع السيارة التي يرغب ان يستأجرها، وكلّ ذلك باسعار مناسبة ومحدودة وفق ما متعامل به في العراق.
تطبيق تكسي ريم يوفر على المستخدمين الوقت في الحصول على سيارات الاجرة التي تصل الى مكان تواجدهم، اضافة الى تحقيق الأمان والاطمئنان، في الوصول الى المناطق التي يرغبون بالوصول اليها.

وكما بين عبدالعليم ان التطبيق يعمل وفق مبدأ الشراكة بين الشركة وعدد من سواق مركبات الاجرة الذين يغطون مناطق بغداد المختلفة، مؤكدا ان العمل جار على توسيع نطاق العمل لربط محافظات العراق كافة بالتطبيق عبر شبكة مواصلات ذكية توفر الكثير من الوقت والجهد على المواطن.

وبشأن التنافس مع التطبيقات المشابهة العاملة، قال عبد العليم ان سوق العمل في العراق مفتوحة وهناك الكثير من التوجهات بهذا الشأن، ولكن ما يميزنا كوننا شركة عراقية متخصصة بالسوق العراقي، ونسعى الى تشغيل العديد من الشباب في هذا القطاع اضافة الى الانفتاح على متطلبات المجتمع العراقي الذي نحرص على ان يكون عملنا مرتبطا بحاجاته ومتوافق مع توجهاته.

لتحميل التطبيق:

متوفر على اجهزة الاندرويد | اجهزة الايفون

اترك رد